صرخة التلميذة المتفوقة زينب بوملاسة

بسم الله الرحمان الرحيم

لجنة الدفاع عن المحجبات بتونس
تونس في 27.10.2007

         صرخة التلميذة المتفوقة زينب بوملاسة

تلقينا رسالة من التلميذة زينب بوملاسة هذا نصها :

بسم الله الرحمان الرحيم

إني التلميذة زينب بوملاسة، مرسمة بالسنة الثانية ثانوي مسلك علوم، أدرس بمعهد الامتياز الواقع بمنطقة السّواسي الجديْدة من ولاية منّوبة. متحصّلة على معدل 18.38 وأعدّ الأولى في المعهد خلال السنة الفارطة 2006/ 2007 . إنني وبشهادة جميع أصدقائي وجميع أساتذتي تلميذة ممتازة سلوكا وعملا، لم تكن لي في أي يوم مشكلة مع أي شخص سواء في مستوى المعهد أو خارجه. لكنني أرى نفسي اليوم ومن دون سبب أطرد بثلاثة أيام بتعلّة سوء السلوك وعدم الامتثال لأوامر الإدارة. إنني أرى نفسي مهانة مثلي كمثل أي تلميذ تعدى حدود اللياقة والأدب. فأين أنا من كل هذا؟ أيمكن لأحد أن يشك في حسن أخلاقي وأنا التلميذة المثال في المعهد؟ سأخبركم بقصتي ثم لكم أن تنظروا في الإجابة

أنا تلميذة عادية مثلي كمثل بقية زملائي في المعهد. أنا تلميذة شاءت كما شاء غيرها ارتداء الحجاب لتطبيق أوامره تعالى. ليست لدي أية خلفيّة سابقة. ارتديت الحجاب مع الحرص على عدم نزعه في أي ظروف كانت. لكن قصّتي انطلقت مع بداية العودة المدرسية حيث منعت في البداية من التّرسيم في المعهد وأنا أجدر التلاميذ بذلك ومنعت من مباشرة دراستي في اليوم الأول حتى وصلنا إلى حل وسط بيني وبين مدير المعهد وهو "الفولارة التونسية" وأمضيت التزاما بعدم ارتداء غيرها. ومرت أيام وأنا ممتثلة لما أمضيت وإذا بي اليوم أعرض للطرد من قبل مدير المعهد لا لشيء سوى لأنني أرتدي هذه الفولارة، منعني من الدخول وأمرني بالخروج بتعلة أنه صاحب المؤسسة وأنه القانون وأن من حقه فعل ما يريد دون أن يناقش. رفضت الخروج وتمسّكت بحقي الطبيعي في مزاولة دراستي، لكن المدير " عادل الفهري" أخذ يصرخ في وجهي بكل عنف قائلا ومكررا :" برّا روّح". أجبته في كل مرة بأنني جئت لمزاولة دراستي وليس لأن "نروّح". وقلت له بأنني لن أغادر مادام لي الحق في الدراسة. أخذ يصرخ مرارا وتكرارا ومع عدم انصياعي لكلامه في كل مرة نظر إلى القيم العام وأمره بأن يرفتني بثلاثة أيام لمجرد أنني أبيت الخروج من المعهد وأنا أرتدي الفولارة التونسية. خرجت وتوجهت مباشرة رفقة والدتي وهي أستاذة تزاول عملها بنفس المعهد الذي أدرس فيه إلى الإدارة الجهوية للتعليم بمنوبة، تقدمت والدتي التي تعاني هي الأخرى من ظلم مدير المعهد على جميع المستويات بشكوى إلى المدير الجهوي لينصفها وينصف ابنتها، فإذا به يرفض ويقول حرفيا:" حتى لو عندها 20.6 معدل ماتدخلش بمحرمة يعني ماتدخلش." صدمت أمي بهذا الكلام وهي التي رأت أن صفتها كممثلة للنقابة في المعهد، وأن كره المدير لها هو السبب في ما فعله بي خاصة وأن جميع الفتيات اللاتي يرتدين فولارة تونسية في ذلك اليوم سمح لهن بالدخول سواي. أصيبت أمي بانهيار عصبي مما استوجب لها راحة لمدة 17 يوما وهي الآن طريحة الفراش لما أحسّته من وقع الظلم عليها. أما أنا فعند عودة أخي من الدراسة وهو مرسّم بنفس المعهد الذي أدرس فيه، أخبرني بأنه تمّ رفتي بثلاثة أيام "بسبب سوء السلوك وعدم الامتثال لأوامر الإدارة" وتم تعليق هذا الإعلان في سبورة المعهد ليقرأه جميع التلاميذ وأنا الأولى في المعهد وأمّي أستاذة مبرّزة وحاملة لشهادة دكتورا. أصبت في تلك اللحظة بموجة من البكاء ولم أقدر أن أتماسك نفسي فأنا التي لم أطرد يوما من أية حصة وأنا التي يشهد الجميع بحسن سلوكها أطرد اليوم بسبب "سوء السلوك". أصبت فورا بانهيار عصبي استوجب راحة لمدة 10 أيام. هذه كل قصّتي أرويها بكل صدق. فانظروا فيها وأنصفوني بالله عليكم إن كنت صاحبة حق رغم أنه لاشك في ذلك

ملاحظة: رسالتي هذه صورة مصغّرة لما تعانيه فتيات تونس من ظلم وقهر، هي على ذمّتكم لكم أن تنشروها في أيّ موقع شئتم عسانا نجد يدا رحيمة تمسح دموع طفولتنا المهدورة
ولكم الشكر

زينب بوملاّسة ، الجديدة، تونس

ونحن في لجنة الدفاع عن المحجبات بتونس ندين بشدة ما تتعرض له التلميذة زينب بوملاسة وندعو أصحاب الشأن إلى الكف عن هذه الممارسات القمعية وننبه مجددا إلى المخاطر المترتبة عن مثل هذا السلوك المشين الذى يستهدف المحجبات بتونس

كما ندعو كل الضمائر الحية وكل الدعاة والعلماء بالعالمين العربي والإسلامي , ومنظمات حقوق الإنسان بالداخل والخارج , وكافة أطياف المجتمع المدنى بالوقوف إلى جانب المحجبات التونسيات ومناصرتهن والتعبير عن مواقف صريحة تجاه ما يتعرضن له من إضطهاد وظلم

عن لجنة الدفاع عن المحجبات بتونس
البريد : protecthijeb@yahoo.fr

Cet article a été publié dans Non classé. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s